إشترك الآن

الهيئة الاستشارية  |  هيئة التحرير  |  قواعد النشر  |  أرشيف الأعداد  |   |    Français  |  English  |  اتصل بنا  |  في البدء كان

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

 
تسجيل دخول استرجاع كلمة المرور مستخدم جديد
يتوجب عليك تسجيل الدخول حتى تتمكن من تحميل الملف
التصوف في المغرب والأندلس من الفتح إلى عصر الدولة المرابطية - العدد الأربعون
هشام البقالي
من نافلة القول إن التصوف بالمغرب والأندلس لا يزال في حاجة إلى نفض الغبار عليه، وتعميق البحث فيه بعد أن غشيه حجب النسيان والإهمال ردحًا من الزمن في الجامعات المغربية والمؤسسات الأكاديمية. لكن مع هذا، يجب الإقرار بأن هذا الأمر بدأ بالتغير تدريجيًا، إذ أضحى موضوع التصوف اليوم من بين المواضيع التي تثير كثير من النقاشات الفكرية، سواء داخل أروقة الجامعات أو المؤسسات الأكاديمية، بل وتقام له الندوات الدولية. وقد ظهرت في السنوات الأخيرة مجموعة من الدراسات التي اهتمت بموضوع التصوف سواء على شكل أطاريح جامعية أو دراسات قطاعية، وذلك في مختلف عصور التاريخ المغربي. لكن المتعلقة منها بدولة المرابطين تبقى قليلة جدًا. يحاول هذا المقال الكشف عن جذور التصوف الأندلسي والمغربي، حيث عملت على التعريف بأهم القنوات التي أثرت في التصوف سواء بالأندلس أو المغرب منذ العهود المبكرة لهذه الظاهرة، وعليه قسمت هذا المقال إلى مبحثين اثنين رصدت في الأول "جذور التصوف الأندلسي" وأهم القنوات التي نهل منها، فتبين أن نشأته كانت نشأة إسلامية خالصة، عكس ما تدعيه العديد من الدراسات الأجنبية، خاصة منها تلك التي ألفت في فترة الاستعمار. وخلال عرضي لأهم هذه القنوات قمت بتفنيد الرأي القائل بأن التصوف الأندلسي قد يكون أسبق نسبيًا على التصوف بالمشرق. بينما في المبحث الثاني والمعنون بـ "جذور التصوف المغربي" فحاولت على غرار سابقه التذكير بأهم القنوات التي أثرت في التصوف المغربي سواء منها المشرقية أو الأندلسية... مناقشًا ومفندًا الرأي القائل بأن التصوف المغربي ارتبط بالمرحلة الأخيرة من العصر المرابطي، بل وارتباطه أشد الارتباط بالأزمات. إذ تبين أن التصوف لم يكن أبدا مرتبطًا بالأزمات.

_____________________________________________________________________________________
الاستشهاد المرجعي بالدراسة:
هشام البقالي، "التصوف في المغرب والأندلس من الفتح إلى عصر الدولة المرابطية".- دورية كان التاريخية.- السنة الحادية عشرة- العدد الأربعون؛ يونيو 2018. ص67 – 87.
كلمات مفتاحية: التصوف، المغرب، الأندلس، صقلية، الدولة المرابطية
معرِّف الوثيقة الرقمي: 10.12816/0052950 DOI

يتصفح الموقع الآن (4) شخص
أنت الزائر رقم ()
عدد  كُتَّاب الدورية (446)
الموضوعات المنشورة (766) 
MyFreeCopyright.com Registered & Protected  

تظهر "كان التاريخية" في فهارس الدوريات الإلكترونية بمكتبات الجامعات الأمريكية كأول دورية عربية إلكترونية متخصصة في الدراسات التاريخية.

"كان التاريخية" أول مبادرة عربية مستقلة متخصصة، تدعم مبدأ المعبر المفتوح Open Access في تداول المعرفة على شبكة الإنترنت بتشجيع النشر الرقمي للدراسات التاريخية.

Historical Kan Periodical
Category: Web Page
MCN: WB879-E562D-4A277
© copyright Sat Mar 14 23:22:33
UTC 2009 - All Rights Reserved

كان التاريخية مسجلة وفق النظام العالمي لمعلومات الدوريات، وحاصلة على الترقيم الدولي المعياري  الموحد للدوريات (ISSN) من المركز الدولي - باريس

     


Twitter Twitter FaceBook Blogger
شبكات التواصل الاجتماعي

مراعاة البيئة
الرجاء مراعاة البيئة قبل الطباعة، لا تطبع المواد المنشورة بالموقع إلا إذا كنت في حاجة إليها بصورة ورقية.

رخصة التشارك الإبداعي
دورية كان التاريخية مسجلة تحت التراخيص العامة غير التجارية  لدى منظمة التشارك الإبداعي في سان فرنسيسكو استنادًا إلى موقعها الإلكتروني.

 

 

www.kanhistorique.org
الموقع مسجل لدى هيئة الإنترنت للأسماء والأرقام المخصصة (الآيكان) كاليفورنيا - أمريكا

دعم  الفلاش Flash Player
تدعم صفحات "كان التاريخية" تكنولوجيا الفلاش ويجب توفرها على الحاسوب للتمكن من مشاهدة الصفحات بشكل أفضل.

دعم الجافا Java
تدعم صفحات "كان التاريخية" تكنولوجيا الجافا ويجب توفرها على الحاسوب للتمكن من مشاهدة الصفحات بشكل أفضل.

 

الإشعار القانوني
يتحمل الكُتَّاب كامل المسئولية عن كتاباتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكية الفكرية أو حقوق الآخرين.

سياسة الخصوصية
الموضوعات المنشورة بالدورية تعبر عن وجهة نظر كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر دورية كان التاريخية أو هيئة التحرير .

جميع الحقوق محفوظة © دورية كان التاريخية