إشترك الآن

الهيئة الاستشارية  |  هيئة التحرير  |  قواعد النشر  |  أرشيف الأعداد  |   |    Français  |  English  |  اتصل بنا  |  في البدء كان

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

 
تسجيل دخول استرجاع كلمة المرور مستخدم جديد
يتوجب عليك تسجيل الدخول حتى تتمكن من تحميل الملف
قضية التعريب في الجزائر المستقلة من خلال الصحافة الوطنية جريدة الشعب أنموذجًا (1962 - 1965) - العدد الأربعون
غانم بـودن
تندرج قضية التعريب ضمن مخلفات الاستعمار الفرنسي في شقه الثقافي ذلك أن الجزائر خضعت سنة 1830 لاستعمار استيطاني جعلها مقاطعة فرنسية، وشن عليها حربًا توسعية وإبادة روحية شملت مقوماتها اللغوية والدينية، فحارب الدين الإسلامي ومنع اللغة العربية من التعليم واعتبرها لغة أجنبية بهدف عزل الجزائر عن محيطها العربي الإسلامي، وبالمقابل فرض اللغة الفرنسية باعتبارها لغة الغالب فغدت هي اللغة الرسمية التي نشأ عليها من كان له حظ في التعليم من الجزائريين، وبقيت اللغة العربية تدرس على استحياء في المدارس القرآنية (الكتاتيب)، وبعد الاستقلال كان من الطبيعي أن تسترجع اللغة العربية مكانتها فطالب خريجو المشرق العربي من الجزائريين بتعميمها كمظهر لاستكمال الاستقلال وجعلها وسيلة البناء والتنمية، لكنهم اصطدموا بالمتخرجين من المدارس الفرنسية من الجزائريين الذين كانوا يسيطرون على الهيئات الإدارية بعد الاستقلال ويريدون استمرارية اللغة الفرنسية لتحقيق التطور، وللدفاع عن مواقفهم استخدم المعربون جريدة الشعب كمنبر للتعبير عن آرائهم وتوجهاتهم وحججهم حول ضرورة التعريب في الجزائر. إن التعريب يكتسى أهمية كبرى في الجزائر المستقلة لأنه يمثل عودة لسانها وهويتها التي حرمت منها طيلة فترة الاحتلال الفرنسي الذي منع تعلّم وتعليم اللغة العربية واعتبرها لغة أجنبية وضيق على معلميها وحصرها في أمور العبادة فقط، ونظرًا لهذه لأهميته فقد احتل حيّزًا كبيرًا من النقاش بدأ منذ الاستقلال عام 1962 وما يزال هذا النقاش محتدمًا إلى غاية اليوم بين التيار المعرب والتيار الفرانكفوني، وأردت من خلال هذا البحث التأصيل لظهور قضية التعريب لدى الرأي العام الجزائري في بداية الاستقلال في فترة حكم الرئيس أحمد بن بلة (1962-1965) من خلال أول جريدة ناطقة باللغة العربية بعد الاستقلال وهي جريدة الشعب اليومية، وكانت النخبة المعربة محط أنظار الجماهير الشعبية في الدفاع عن مقوماتها خاصة اللغة التي تُجسّد الاستقلال الثقافي.
ومن خلال تصفح جريدة الشعب لاحظت تكرار عناوين مثل قضية التعريب، مشكلة التعريب، معركة التعريب، مستقبل اللغة العربية، التعريب ضروري لأمة عربية، وهذا ما يدل على وجود نقاش كبير في المجتمع الجزائري بشأن التعريب كانت الجريدة ميدانًا له وتتبعت تطوره لأكثر من عقدين، ونظرًا لكثرة المادة بحكم أنها جريدة يومية ارتأيت دراسة قضية التعريب من خلال الجريدة خلال الفترة (1962-1965)، فكيف رأى كتابها ضرورات التعريب ودواعيه؟ وما هو مفهوم التعريب في نظرهم؟ وما هي الحجج التي قدموها لخصومهم بشأن ضرورة التعريب؟

_______________________
الاستشهاد المرجعي بالدراسة:
غانم نودن، "قضية التعريب في الجزائر المستقلة من خلال الصحافة الوطنية: جريدة الشعب أنموذجًا (1962 - 1965)".- دورية كان التاريخية.- السنة الحادية عشرة- العدد الأربعون؛ يونيو 2018. ص159 – 171.
كلمات مفتاحية: التعريب، اللغة العربية، القومية، التعليم، الهوية
معرِّف الوثيقة الرقمي: 10.12816/0052967 DOI

يتصفح الموقع الآن (7) شخص
أنت الزائر رقم ()
عدد  كُتَّاب الدورية (434)
الموضوعات المنشورة (766) 
MyFreeCopyright.com Registered & Protected  

تظهر "كان التاريخية" في فهارس الدوريات الإلكترونية بمكتبات الجامعات الأمريكية كأول دورية عربية إلكترونية متخصصة في الدراسات التاريخية.

"كان التاريخية" أول مبادرة عربية مستقلة متخصصة، تدعم مبدأ المعبر المفتوح Open Access في تداول المعرفة على شبكة الإنترنت بتشجيع النشر الرقمي للدراسات التاريخية.

Historical Kan Periodical
Category: Web Page
MCN: WB879-E562D-4A277
© copyright Sat Mar 14 23:22:33
UTC 2009 - All Rights Reserved

كان التاريخية مسجلة وفق النظام العالمي لمعلومات الدوريات، وحاصلة على الترقيم الدولي المعياري  الموحد للدوريات (ISSN) من المركز الدولي - باريس

     


Twitter Twitter FaceBook Blogger
شبكات التواصل الاجتماعي

مراعاة البيئة
الرجاء مراعاة البيئة قبل الطباعة، لا تطبع المواد المنشورة بالموقع إلا إذا كنت في حاجة إليها بصورة ورقية.

رخصة التشارك الإبداعي
دورية كان التاريخية مسجلة تحت التراخيص العامة غير التجارية  لدى منظمة التشارك الإبداعي في سان فرنسيسكو استنادًا إلى موقعها الإلكتروني.

 

 

www.kanhistorique.org
الموقع مسجل لدى هيئة الإنترنت للأسماء والأرقام المخصصة (الآيكان) كاليفورنيا - أمريكا

دعم  الفلاش Flash Player
تدعم صفحات "كان التاريخية" تكنولوجيا الفلاش ويجب توفرها على الحاسوب للتمكن من مشاهدة الصفحات بشكل أفضل.

دعم الجافا Java
تدعم صفحات "كان التاريخية" تكنولوجيا الجافا ويجب توفرها على الحاسوب للتمكن من مشاهدة الصفحات بشكل أفضل.

 

الإشعار القانوني
يتحمل الكُتَّاب كامل المسئولية عن كتاباتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكية الفكرية أو حقوق الآخرين.

سياسة الخصوصية
الموضوعات المنشورة بالدورية تعبر عن وجهة نظر كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر دورية كان التاريخية أو هيئة التحرير .

جميع الحقوق محفوظة © دورية كان التاريخية