إشترك الآن

الهيئة الاستشارية  |  هيئة التحرير  |  قواعد النشر  |  أرشيف الأعداد  |   |    Français  |  English  |  اتصل بنا  |  في البدء كان

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

 
تسجيل دخول استرجاع كلمة المرور مستخدم جديد
يتوجب عليك تسجيل الدخول حتى تتمكن من تحميل الملف
سياسة المغرب الإفريقية حصيلة التاريخ المشترك وإكراهات التدخل الإسباني خلال القرن الخامس عشر الميلادي - العدد الأربعون
العربي بنرمضان
تعالج الأطروحة الموسومة بـ "سياسة المغرب الإفريقية: حصيلة التاريخ المشترك وإكراهات التدخل الإسباني خلال ق15م" والتي يصل عدد صفحاتها 282 صفحة، العلاقات المغربية الإفريقية ومدى تطورها عبر الزمن خاصة خلال العصرين الوسيط والحديث، حيث لعب المغرب دور الوسيط التجاري بين ضفتي البحر الأبيض المتوسط، ومن تم نشطت باقي أوجه العلاقات بين المغرب وعمقه الإفريقي. كما تعالج هذه المساهمة البحثية في إبراز الاهتمام الكبير للأسر التي تعاقبت على حكم المغرب برعاية وتنمية التجارة الصحراوية في ظل ظروف سياسية جد متميزة مع دول إفريقيا جنوب الصحراء، بل وحرص المغرب طيلة فتراته التاريخية على الحضور الفاعل والمتميز بالمجال الجنوب الإفريقي، وأضحى مصدر كل التطورات التي تعرفها إفريقيا جنوب الصحراء، فمنه وعبره كان يتم نقل كل المقومات الحضارية نحو هذه الأخيرة. كما ركزت هذه الأطروحة من حيث الزمن على الفترة الوسيطية باعتبارها الوعاء الزمني الذي ترجم بامتياز الحضور الفاعل للمغرب في إفريقيا جنوب الصحراء، والفترة الحديثة التي تزامنت مع حكم الأسرة السعدية التي ضمت بلاد السنغاي سنة 1591م على عهد أحمد المنصور السعدي، والتي شكلت انعكاسا لمجموعة من المتغيرات الدولية بالبحر الأبيض المتوسط بظهور قوى سياسية جديدة في الشمال كإسبانيا والبرتغال والإمبراطورية العثمانية المتوثبة بالشرق، وبرغبة دفينة للأسرة السعدية لإعادة أمجاد بعض دول المغرب الوسيط التي امتدت حتى حدود نهر السنغال. كما لفتت هذه الأطروحة الانتباه إلى أن التراكم التاريخي الذي راكمه المغرب في علاقته بإفريقيا جنوب الصحراء، عرف انكماشًا خطيرًا بعد اكتشاف السواحل الغربية الإفريقية من طرف بعض القوى الأوربية التي تمكنت من الوصول عبر السواحل الأطلسية وتجاوز الوساطة المغربية، فتضررت العلاقات التجارية وتراجع الحضور السياسي المغربي بإفريقيا جنوب الصحراء. ومن ثَمَّ أصبحت الحاجة ملحة لإحياء الدور المغربي في إفريقيا بإحياء إرثه التاريخي داخل القارة السمراء، وبإماطة اللثام عن مدى قوة حضور إفريقيا جنوب الصحراء في علاقاته الدولية، خاصة ونحن في ظل عالم متغير يفرض اتخاذ قرارات استراتيجية تمليها النزعة الدولية نحو التكتلات الإقليمية والجهوية.

_______________________
الاستشهاد المرجعي بالمقال:
العربي بنرمضان، عرض أطروحة: "سياسة المغرب الإفريقية حصيلة التاريخ المشترك وإكراهات التدخل الإسباني خلال القرن الخامس عشر الميلادي".- دورية كان التاريخية.- السنة الحادية عشرة- العدد الأربعون؛ يونيو 2018. ص186 - 192.
كلمات مفتاحية: العصر الوسيط، بلاد السودان الغربي، المجال الصحراوي، الدراسات الإفريقية، الاستعمار الإسباني
معرِّف الوثيقة الرقمي: 10.12816/0052964 DOI

يتصفح الموقع الآن (4) شخص
أنت الزائر رقم ()
عدد  كُتَّاب الدورية (434)
الموضوعات المنشورة (766) 
MyFreeCopyright.com Registered & Protected  

تظهر "كان التاريخية" في فهارس الدوريات الإلكترونية بمكتبات الجامعات الأمريكية كأول دورية عربية إلكترونية متخصصة في الدراسات التاريخية.

"كان التاريخية" أول مبادرة عربية مستقلة متخصصة، تدعم مبدأ المعبر المفتوح Open Access في تداول المعرفة على شبكة الإنترنت بتشجيع النشر الرقمي للدراسات التاريخية.

Historical Kan Periodical
Category: Web Page
MCN: WB879-E562D-4A277
© copyright Sat Mar 14 23:22:33
UTC 2009 - All Rights Reserved

كان التاريخية مسجلة وفق النظام العالمي لمعلومات الدوريات، وحاصلة على الترقيم الدولي المعياري  الموحد للدوريات (ISSN) من المركز الدولي - باريس

     


Twitter Twitter FaceBook Blogger
شبكات التواصل الاجتماعي

مراعاة البيئة
الرجاء مراعاة البيئة قبل الطباعة، لا تطبع المواد المنشورة بالموقع إلا إذا كنت في حاجة إليها بصورة ورقية.

رخصة التشارك الإبداعي
دورية كان التاريخية مسجلة تحت التراخيص العامة غير التجارية  لدى منظمة التشارك الإبداعي في سان فرنسيسكو استنادًا إلى موقعها الإلكتروني.

 

 

www.kanhistorique.org
الموقع مسجل لدى هيئة الإنترنت للأسماء والأرقام المخصصة (الآيكان) كاليفورنيا - أمريكا

دعم  الفلاش Flash Player
تدعم صفحات "كان التاريخية" تكنولوجيا الفلاش ويجب توفرها على الحاسوب للتمكن من مشاهدة الصفحات بشكل أفضل.

دعم الجافا Java
تدعم صفحات "كان التاريخية" تكنولوجيا الجافا ويجب توفرها على الحاسوب للتمكن من مشاهدة الصفحات بشكل أفضل.

 

الإشعار القانوني
يتحمل الكُتَّاب كامل المسئولية عن كتاباتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكية الفكرية أو حقوق الآخرين.

سياسة الخصوصية
الموضوعات المنشورة بالدورية تعبر عن وجهة نظر كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر دورية كان التاريخية أو هيئة التحرير .

جميع الحقوق محفوظة © دورية كان التاريخية