إشترك الآن

الهيئة الاستشارية  |  هيئة التحرير  |  قواعد النشر  |  أرشيف الأعداد  |   |    Français  |  English  |  اتصل بنا  |  في البدء كان

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

 
تسجيل دخول استرجاع كلمة المرور مستخدم جديد
يتوجب عليك تسجيل الدخول حتى تتمكن من تحميل الملف
حول تاريخ السودان الغربي للمؤرخ "السعدي": علامات منهجية وتقاطعات - العدد التاسع والثلاثين
عبد السلام انويكًة
يدخل مؤلف "تاريخ السودان" لعبد الرحمن السعدي التومبوكتي ضمن نصوص تاريخية مصدرية تقليدية، والذي بقدر ما تأسس على غنى متنه بما هو خبري إخباري تاريخي يخص بلاد المغرب خلال القرن السابع عشر الميلادي تحديدًا نصفه الأول، بقدر ما هو على درجة من القيمة التاريخية لِما يعرض له من معطيات مجاليية ووقائعية تعكس ما كانت عليه بلاد السودان الغربي في علاقتها بالسلطة السعدية. ولعل القيمة التراثية والعلمية للمؤلف كحوليات أساسية لدراسة تاريخ وحضارة بلاد السودان الغربي، تقوم على ما يحتويه من معالم معرفية ومنهجية وعلى موقعه ضمن الأسطوغرافيا السودانية والمغربية خلال الفترة نفسها. وللإشارة فمعظم الدراسات العلمية الأكاديمية التي توجهت بعنايتها لزمن بلاد السودان الغربي خلال العصر الحديث، اعتمدت المؤلف الذي يبرز جزء منه ما كان عليه المغرب من امتداد مجالي وسياسي وثقافيًا وحضاري في الصحراء وبلاد السودان الغربي، وما حصل من تأثير وتأُثر في تشكيل وتطوير نمط حياة مشتركة كذاكرة. وللوقوف على عناصر تباين وتقاطع بين مؤلف "السعدي" ومصادر تقليدية حول بلاد السودان الغربي والمغرب الاقصى، يستحضر المقال نموذجين هما أحمد بابا التمبوكتي صاحب "نيل الابتهاج بتطريز الديباج"، والصغير الافراني صاحب "نزهة الحادي بأخبار ملوك القرن الحادي". وتبقى الإشارة إلى أن مؤلف "تاريخ السودان" الذي نشر لأول مرة في باريز 1913، يحتوي ويجمع رواية السعدي عن تنقلاته ورحلاته لعدة كيانات سياسية بالسودان الغربي، كما بالنسبة لـمملكة "سنغاي" التي قامت على مجال واسع من مالي فكانت بحدود ممتدة من المحيط الاطلسي غربًا إلى نجيريا الحالية شرقًا. ومن هنا فهو بأهمية تاريخية ليس فقط بالنسبة لبلاد السودان بل المغرب الاقصى كذلك خلال فترة حكم الدولة السعدية، وما ورد في المؤلف هو نتاج تراكمات ثقافية حضارية طويلة المدى بهذه المنطقة من الصحراء ومن السودان، تحضره مدينة تومبوكتو بشكل معبر نظرًا لموقعها ولما تقاطع بها من أحداث ووقائع وتفاعل فكري.

الاستشهاد المرجعي بالدراسة:
عبد السلام انويكُة، "حول تاريخ السودان الغربي للمؤرخ "السعدي": علامات منهجية وتقاطعات".- دورية كان التاريخية.- السنة الحادية عشرة- العدد التاسع والثلاثين؛ مارس 2018. ص115 – 122.
كلمات مفتاحية: عبد الرحمان السعدي، الكتابة التاريخية، تاريخ السودان، تاريخ المغرب الحديث، مملكة سنغاي
معرِّف الوثيقة الرقمي: 10.12816/0051260 DOI

يتصفح الموقع الآن (3) شخص
أنت الزائر رقم ()
عدد  كُتَّاب الدورية (421)
الموضوعات المنشورة (746) 
MyFreeCopyright.com Registered & Protected  

تظهر "كان التاريخية" في فهارس الدوريات الإلكترونية بمكتبات الجامعات الأمريكية كأول دورية عربية إلكترونية متخصصة في الدراسات التاريخية.

"كان التاريخية" أول مبادرة عربية مستقلة متخصصة، تدعم مبدأ المعبر المفتوح Open Access في تداول المعرفة على شبكة الإنترنت بتشجيع النشر الرقمي للدراسات التاريخية.

Historical Kan Periodical
Category: Web Page
MCN: WB879-E562D-4A277
© copyright Sat Mar 14 23:22:33
UTC 2009 - All Rights Reserved

كان التاريخية مسجلة وفق النظام العالمي لمعلومات الدوريات، وحاصلة على الترقيم الدولي المعياري  الموحد للدوريات (ISSN) من المركز الدولي - باريس

     


Twitter Twitter FaceBook Blogger
شبكات التواصل الاجتماعي

مراعاة البيئة
الرجاء مراعاة البيئة قبل الطباعة، لا تطبع المواد المنشورة بالموقع إلا إذا كنت في حاجة إليها بصورة ورقية.

رخصة التشارك الإبداعي
دورية كان التاريخية مسجلة تحت التراخيص العامة غير التجارية  لدى منظمة التشارك الإبداعي في سان فرنسيسكو استنادًا إلى موقعها الإلكتروني.

 

 

www.kanhistorique.org
الموقع مسجل لدى هيئة الإنترنت للأسماء والأرقام المخصصة (الآيكان) كاليفورنيا - أمريكا

دعم  الفلاش Flash Player
تدعم صفحات "كان التاريخية" تكنولوجيا الفلاش ويجب توفرها على الحاسوب للتمكن من مشاهدة الصفحات بشكل أفضل.

دعم الجافا Java
تدعم صفحات "كان التاريخية" تكنولوجيا الجافا ويجب توفرها على الحاسوب للتمكن من مشاهدة الصفحات بشكل أفضل.

 

الإشعار القانوني
يتحمل الكُتَّاب كامل المسئولية عن كتاباتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكية الفكرية أو حقوق الآخرين.

سياسة الخصوصية
الموضوعات المنشورة بالدورية تعبر عن وجهة نظر كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر دورية كان التاريخية أو هيئة التحرير .

جميع الحقوق محفوظة © دورية كان التاريخية